اكاديمية فلسطين للغوص والإنقاذ تختتم فعالية للأطفال والرجال

القدس"القدس"دوت كوم -نظمت أكاديمية فلسطين للغوص والإنقاذ الثلاثاء فعالية يوم الغوص داخل مسبح جمعية الشبان المسيحية في القدس.

وقد بدأت الفعالية التي أشرف عليها عليها خبير الغوص الفلسطيني إسماعيل جمجوم وخبير التصوير تحت الماء لؤي ريان بحضور مدير الدائرة الرياضية بالجمعية يوسف فتيحة وامين سر تجمع قدسنا للاتحادات الرياضية احمد البخاري مع فريق السباحين المهرة التابع لجمعية الشبان المسيحية "فئة الأطفال" الذي يشرف عليه المدربان شاهر أبو سرية وأكرم أبو رميلة، حيث شارك بالتدريب والتعليم زهاء عشرون طفلاً من كلا الجنسين، وبحضور عدد من الاهالي الذين تابعوا التدريبات .

الفقرة الثانية من الغوص كانت مع "فئة الرجال" من أعضاء الجمعية والتي كانت فقرة نوعية تخللها العديد من اساسيات وفنون الغوص المائي.

من ناحيته أكد مدير الدائرة الرياضية في الجمعية يوسف فتيحة ورئيس اكاديمية الغوص إسماعيل جمجوم على عزمهم عقد لقاءات غوص تدريبية داخل مسبح الجمعية مطلع الصيف المقبل.

وقد شارك الأطفال والرجال في فعالية الغوص باستخدام كافة المعدات المطلوبة لذلك وأيضا شاركوا بمحاضرة نظرية أشرف عليها الخبير اسماعيل جمجوم، حيث تفاعل الأطفال مع المدرب وكذلك معدات الغوص التي كانوا يلبسونها بيسر وسهولة والفرحة تسود وجوههم.