المانيا تنتقد خطط إسرائيل لبناء مستوطنات في القدس

برلين- "القدس" دوت كوم-(د ب أ)- طالبت الحكومة الألمانية إسرائيل بالتخلي عن خططها الرامية إلى بناء 3500 مستوطنة جديدة في "القدس الشرقية".

وأعلنت الخارجية الألمانية مساء اليوم الأربعاء أن " الحكومة الألمانية قلقة للغاية حيال الإعلان الأخير للحكومة الإسرائيلية اعتزامها المضي قدما في بناء مستوطنات في منطقة إي 1- المهمة استراتيجيا".

وأضافت الخارجية أن بناء المستوطنات المخالف للقانون الدولي في هذ المنطقة من شأنه أن يواصل عزل القدس عن الضفة الغربية، ما يزيد من صعوبة إمكانية قيام دولة فلسطينية متماسكة وقادرة على الحياة في إطار حل الدولتين التفاوضي.

كان رئيس وزراء حكومة تسيير الأعمال الإسرائيلية بنيامين نتنياهو أعلن مساء أمس الثلاثاء أنه اتخذ خطوات لبناء 3500 وحدة استيطانية جديدة فب الضفة الغربية. وجاء هذا الإعلان قبل نحو أسبوع من الانتخابات البرلمانية المقرر في إسرائيل.

وتعد منطقة "إي -1" ذات حساسية خاصة في الصراع بين إسرائيل والفلسطينيين، إذ أنها بذلك ستسهم في تقسيم الضفة الغربية إلى جزء شمالي، وآخر جنوبي.

وتثير السياسة الاستيطانية لإسرائيل جدلا كبيرا، وكان مجلس الأمن الدولي قد طالب نهاية 2016 بالوقف الكامل لبناء المستوطنات في الأراضي الفلسطينية التي احتلت في عام 1967 بما في ذلك "القدس الشرقية".

واعتبر القرار الأممي رقم 2334 بناء المستوطنات في هذه المناطق مخالف للقانون الدولي، وعائقا كبيرا أمام جهود تحقيق السلام في الشرق الأوسط.