رغم انسحابهما من العائلة المالكة.. 6 أمور لن تتغير في حياة هاري وميغان

لندن - "القدس" دوت كوم - يستعد الأمير هاري وزوجته ميغان ميركل للانسحاب من العائلة المالكة، والتخلي عن واجباتهما بدءاً من 1 أبريل القادم، رغبة في ان يعيشا حياة أكثر استقلالية.

فوفقاً لبيان القصر الملكي، tأن الزوجين سيتوقفان عن استخدام كلمة "ملكي" في علامتهما التجارية "سسيكس رويال"، اعتبارا من فصل الربيع القادم، ومن المرجح أن تصبح منظمتهما خيرية غير هادفة للربح.

ولا شك أن الكثير من الأمور في حياة الزوجين سوف تتغير مع دخولهما فصلا جديداً من حياتهما، ولكن هناك 6 أمور لن تتغير.

1 –ترتيبها في ورثة العرش

سيظل الأمير هاري في المركز السادس على عرش النظام الملكي البريطاني، وترتيب الأسبقية لن يتغير، كما جاء في إعلان ربيع 2020 الذي تم نشره على موقع "سسيكس وريال".

2 – سيحتفظان باسم دوق ودوقة ساسكس: سيظل الأمير هاري وزجته ميغان معروفين رسميا باسم دوق ودوقة ساسكس

3 – سيحتفظان بألقابهما في اسكتلندا وإيرلندا الشمالية: يحصل كبار السن، المتزوجين من العائلة المالكة البريطانية على ألقاب تنطبق على أجزاء من المملكة المتحدة، لذلك عندما تزوج هاري وميغان في مايو 2018، منحتهما الملكة ألقاب لاستخدامها في اسكتلندا وأيرلندا الشمالية.

ففي اسكتلندا، يُعرف هاري باسم إيرل دمبارتون، وميغان هي الكونتيسة دمبارتون، وفي أيرلندا الشمالية، يُعرف هاري وميغان باسم البارون والبارونة كيلكيل.

4 - الاحتفاظ بنفس مستوى الحماية الأمنية: بالرغم من انسحابهما من العائلة الملكية، إلا أنهما سيستمران في طلب الأمن الفعال لحمايتهما وابنهما، وهذا بحكم ولادته في العائلة المالكة، وخدمته العسكرية، ملف تعريف الدوقة المستقل، والتهديد المشترك ومستوى المخاطر الموثق على وجه التحديد خلال السنوات القليلة الماضية.

5 - سيظل لدى الأمير هاري وميغان فريق يمثلهما في المملكة المتحدة، على الرغم من أنهما لن يكن لهما مكتبا في قصر باكنغهام.

6 – سيسمح لهم بالاحتفاظ برعايتهما الملكية

بالرغم أنها لن يمثلا رسميًا الملكة والكومنولث اعتبارًا من أبريل، يمكن لهما مواصلة دعم رعايتهما، أو الجمعيات الخيرية التي عملا معها بينما كانا لا يزالان أعضاء في العائلة المالكة.