ذعر كورونا- عزل المزيد من الإسرائيليين بينهم جنود

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- عزلت الجهات الإسرائيلية المختصة، المزيد من الإسرائيليين بينهم جنود، كانوا على اتصال بالوفد الكوري الجنوبي الذي زار مؤخرًا مناطق بالضفة الغربية والداخل المحتل، وتبين أن نحو 19 شخصا من أعضاء الوفد مصابون بفيروس كورونا.

وفي آخر التطورات، ذكرت قناة 13 أنه تم عزل 12 جنديًا ممن عملوا على تأمين زيارة الوفد الكوري الجنوبي لمنطقة المسجد الإبراهيمي في الخليل، مشيرةً إلى أنه سيتم عزلهم لمدة 14 يومًا داخل قاعدة عسكرية.

كما تقرر الليلة الماضية عزل 200 إسرائيلي معظمهم من طلاب المدارس كانوا على تواصل مع الوفد الكوري الجنوبي.

ولم يعلن حتى الآن عن إصابة أي منهم بالفيروس، لكن عملية العزل تتم لفحصهم والتأكد من ذلك في مدة لا تقل عن 14 يومًا.

وسيعقد بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي، هذا الصباح، جلسة طارئة لبحث وتقييم الوضع الطارئ، حيث من المتوقع أن يتخذ قرارا بإغلاق الحدود أمام جميع الأشخاص غير المقيمين في إسرائيل.

وتم تخصيص غرفة طوارئ خاصة لاستقبال الاتصالات وأي استفسارت من الإسرائيليين عن الوضع.

وتقرر منع استقبال أو إرسال أي رحلات جوية من وإلى كوريا الجنوبية، حيث بدأت في تطبيق القرار من الليلة الماضية، ومنعت نحو 200 سائح وصلوا من كوريا الجوبية من الدخول "لمناطقها".