غزة: إتحاد الموظفين في "الاونروا" يعلن عن خطوات إحتجاجية

غزة- "القدس" دوت كوم- أعلن اتحاد موظفي الأونروا في قطاع غزة تعليق العمل في الحصة الأخيرة لجميع المدارس ومراكز التدريب المهني الصباحية والمسائية يوم الثلاثاء المقبل، مع صرف الطلاب من المدارس وتوضيح أسباب هذا التعليق للطلاب وأولياء الأمور.

وذكر الاتحاد في بيان له اليوم السبت ان تعليق العمل لمدة ساعة سيكون أيضا في جميع عيادات الوكالة يوم الثلاثاء المقبل من الساعة 10:30 صباحًا حتى الساعة 11:30 صباحًا، حيث سيعتصم خلالها جميع الموظفين داخل أماكن عملهم.

وأكد الاتحاد تنظيم وقفة احتجاجية أمام البوابة الغربية لمكتب الإقليمي لجميع الموظفين المفصولين وعائلاتهم يوم الأربعاء المقبل من الساعة 7:30 صباحًا وحتى الساعة 3:00 مساءً.

وجدد الاتحاد التأكيد على الاستمرار في مقاطعة التواصل مع مدير عمليات الوكالة، بسبب عدم احترامه العمل النقابي، والتنصل من الالتزامات التي تَوافَق عليها مع اتحاد الموظفين.

وطالب الاتحاد القائم بأعمال المفوض العم للأونروا بالتدخل السريع لحل هذه الإشكاليات قبل تفاقم الأزمة، إضافة للاستمرار في الفعاليات النقابية حتى "نيل كافة حقوق موظفينا".

وأوضح: "لا يخلو أسبوع عمل في وكالة الغوث الدولية بغزة من قرارات غير محسوبة العواقب من قبل إدارتها، فتارة تضع شروطًا مجحفة لوظيفة معلم، وتارة تتراجع عن الاتفاقيات التي توصلت إليها مع الاتحاد فيما يخص (عودة المفصولين، تحويل كافة العاملين على عقود LDC إلى عقود دائمة، الاستمرار في تثبيت المعلمين).

وقال الاتحاد "تارة أخرى تتنصل من إيجاد أمان وظيفي للموظفين العاملين في برنامج الطوارئ، فبينما يُعطى أصحاب فرصة العمل المؤقت (JCP) عقد لمدة 3 شهور أو أكثر، يُعطى الموظف الذي يعمل منذ عشرات السنوات في الأونروا تمديد لمدة شهر، وليس أخيراً إعداد هيكليات مشوهة لدائرة الإمدادات والسائقين والهندسة والخدمات الاجتماعية والصحة".

وأشار إلى أنه يقود "عمل نقابي من أجل نيل حقوق الموظفين في خطوات متتابعة، تهدف في الأساس لتحقيق الأمن الوظيفي لجميع موظفي الأونروا التي تآكلت وتراجعت بسبب مواقف إدارة الإقليم الحالية".