في افتتاح التصفيات التمهيدية لامم آسيا بكرة السلة :الفدائي يخسر معركة كازخستان بصعوبة

نور سلطان - كازخستان"القدس"دوت كوم -سرق منتخب كازخستان فوزا مهما وصعبا من منتخب فلسطين بكرة السلة بفارق 3 نقاط في اللقاء الاول الذي جمعهما الجمعة على ملعب نور سلطان في العاصمة الكازخستانية ضمن التصفيات التمهيدية لامم آسيا 2021 في الامارات العربية ، بينما كان فدائي السلة في طريقه للفوز باللقاء قبيل النهاية بدقيقتين.

وكانت جرت المباراة بحضور السفير الفلسطيني في كازخستان الدكتور منتصر ابو زيد واركان السفارة ورئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة والعديد من السفراء العرب والجالية الفلسطينية والعربية الذين جاءوا يساندوا فلسطين في هذه المباراة الاسيوية.

وقدم منتخبنا مستوى واداء قويين في اللقاء من خلال اللعب بطريقة الدفاع الضاغط ، فيما قدم منتخب كازخستان مستوى كبيرا بحيث كانت متأخرا طوال عمر اللقاء والارباع حتى نهاية الربع الرابع ليحرز 3 نقاط هي الاغلى في اللقاء ليسرق الفوز من الفدائي بنتيجة 79 نقطة مقابل 76 ، في مباراة تعملق فيها سني السكاكيني وقدم مباراة كبيرة جدا كان الاميز فيها من المنتخبين بتسجيله 44 نقطة. .

وتقدم منتخبنا في الارباع الثلاثة الاولى وخسر الربع الرابع بنتيجة 13 مقابل 15 ليخرج خاسرا اللقاء بفارق 3 نقاط، وواضح ان مستوى المنتخبين متقارب جدا في الاداء بينما يتميز الفدائي باللعب القتالي ولديه ميزة سني السكاكيني فيما يميز كازخستان وجود بدلاء بنفس مستوى اللاعبين الاساسيين.

هذا ومن المقرر ان يغادر منتخب فلسطين مساء السبت صوب اسطنبول في طريق عودته لارض الوطن حيث تنتظره مباراة لا تقل اهمية عن هذه المباراة وهي مباراة سيرلانكا في ملعبنا البيتي جنين.

وفي المؤتمر الصحفي لمباراة كازخستان وفلسطين قال سني السكاكيني : "أريد أن يعلم الجميع بأنني فخور بكل عضو في المنتخب, ربما لا تعلمون هذا ولكن لا أحد من زملائي اللاعبين "لاعب محترف", هم يلعبون ويدرسون ويعملون في آنٍ واحد, جمال مثلاً أتى قبل يومين من نهاية التحضيرات تاركاً كما كل الزملاء عمله وعائلته فقط ليكون مع المنتخب الوطني, لا أحد منهم يتقاضى المال أو ما شابه, لذلك أود أن أشكر الطاقم التدريبي والإداري والإتحاد وخصوصاً اللاعبين لأنني أعلم ما بذلوه من جهد ليكونوا هنا ويروا العالم أن فلسطين لديها كرة سلة جيدة, الأمر لا يرتبط بال44 نقطة التي سجلتها فقط, لذلك أود أن أشكرهم جميعاً وأقول لهم أنهم أخوة لي, قدمنا صورة طيبة في الملعب ولسوء الحظ خسرنا المباراة."