محكمة أوروبية تقضي بعدم ترحيل بلغاريا 3 من الصينين الإيغور

باريس- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) قضت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، اليوم الخميس، بأن السلطات البلغارية يجب ألا ترحل ثلاثة صينيين من عرقية الإيغور إلى الصين.

وقالت المحكمة ومقرها ستراسبورج، إن الثلاثة سوف يكونوا معرضين للحجز التعسفي أو سوء المعاملة أو حتى القتل، بالوضع في الإعتبار احتجاز الصين لمئات الآلاف من عرقية الإيغور في إقليم شينجيانج.

وأشارت المحكمة إلى أن الجماعات الحقوقية تحدثت عن حالات سوء معاملة وتعذيب لهؤلاء المحتجزين، فيما كما تحدثت وزارة الخارجية الأمريكية أيضاً عن بعض عمليات قتل للمحتجزين. وقالت المحكمة إن السلطات البلغارية كانت قد زعمت أن مقدمي الطلبات قضوا وقتا في سورية حيث دربتهم حركة تركستان الشرقية الإسلامية قبل أن يأتوا إلى بلغاريا.

وأضافت المحكمة أن مثل تلك الشكوك يمكن أن تعرضهم لفترات سجن طويلة أو عقوبة الإعدام بدون مراعاة الإجراءات القانونية في حال أعيدوا إلى الصين.