العليا الإسرائيلية توافق على هدم منازل منفذي عملية "دوليف"

رام الله- ترجمة خاصة بـ "القدس" دوت كوم- وافقت ما تسمى المحكمة العليا الإسرائيلية، اليوم الخميس، على هدم منازل منفذي عملية دوليف قرب رام الله والتي وقعت في شهر آب الماضي، وأدت لمقتل مستوطنة.

وبحسب قناة ريشت كان العبرية، فإن عوائل منفذي العملية وهم من أفراد خلايا الجبهة الشعبية، قدمت التماسًا للمحكمة رفضًا لقرار ما يسمى قائد المنطقة الوسطى "الضفة الغربية" في الجيش الإسرائيلي بهدم منازلهم.

وتتهم قوات الاحتلال 4 فلسطينيين من رام الله، بينهم الأسير سامر العربيد بالمسؤولية عن عملية تفجير عبوة ناسفة في مجموعة من المستوطنين حينها، ما أدى لمقتل مستوطنة.

وتعرض المعتقلون الأربعة لتعذيب قاسٍ تسبب بنقل بعضهم إلى المستشفيات بفعل ذلك.