مجموعة كشافة حي البستان سلوان تنفذ يوما كشفيا

القدس / سلوان"القدس"دوت كوم - إيماناً منها بأهمية إلتزامها المجتمعي، وفي إطار سلسلة الأنشطة التي تنفذها على مدار العام، نظمت مجموعة كشافة حي البستان سلوان التابعة لجمعية البستان سلوان يومها الكشفي المفتوح الأول ، في حديقة مقر الجمعية وسط البلدة بحضور 130 طفلا وشابا كشفيا من بلدة سلوان وبوجود قادة المجموعة ومشاركة أعضاء مجلس الادارة في جمعية البستان سلوان وإنطلق النشاط باصطفاف الطابور الكشفي وتوزيع الأعضاء والمشاركين على المجموعات، ثم فعاليات التعرف على حياة الكشافة ومفهوم الحياة في الخلاء وكيفية التأقلم مع الظروف المختلفة، ومنها جولة بين الزوايا الكشفية المختلفة التي ضمت المخيمات الكشفية، دوري رفع العلم، الربطات، العقد الكشفية، وبعض الآلات الموسيقية وفي كلمة لرئيس مجلس الإدارة قتيبة عودة شكر فيها القادة الكشفيين على جهودهم المتواصلة وتدريباتهم المكثفة ومتابعتهم لتطوير المجموعة الكشفية وحرصهم على نشر مفاهيم الكشافة وروحها بين الطلائع، مشيراً إلى أن "الأشبال والزهرات والشباب هم غراس التطوع في المجتمع وأساس التطور والتقدم ومستقبل المجتمع المقدسي القويم الذي سيحمي أرضه ويحميها .

من جهته، عبر القائد الكشفي حمودة عوض الله عن إمتنانه لالتزام الأطفال والشباب الكشفيين، متمنياً أن يرى المجموعة تسير في طليعة الفرق المقدسية وتجوب شوارع القدس ويسمع صوت مسيرتهم من سلوان، واعداً الجمعية وإدارتها بأن هذا الحلم سيتحقق قريباً، وإختتم اللقاء بالأنشودة الختامية للطلائع بحضور القادة الكشفيين يوسف جابر، ومهند عودة، وهمام النتشة.