بعد قرار "العليا" ... نقابة الأطباء تعلن برنامجاً احتجاجياً جديداً

رام الله -"القدس" دوت كوم- قررت محكمة العدل العليا وقف الفعاليات الاحتجاجية لنقابة الاطباء في جلستها اليوم، وبدورها اكدت نقابة الاطباء احترامها للقضاء الفلسطيني واعلنت استجابتها لقرار العليا.

كما اكد مجلس نقابة الاطباء خلال اجتماع له عصر اليوم على المطالب النقابية وعلى فعاليات احتجاجية جديدة، اولها:

يوم الخميس 20/2 التواجد في أماكن العمل حسب التالي

● الرعاية الصحية العمل حتى الساعة الحادية عشر ثم المغادرة .

● المستشفيات توقف العمل في العيادات الخارجية والعمليات المبرمجة والمغادرة الساعة الحادية عشر ما عدا المناوبين .

● مبنى وزارة الصحة في رام الله ونابلس مغادرة العمل الساعة الحادية عشر .

● أطباء العيون التعامل مع الحالات الطارئة فقط على مدار الساعة

يستثنى الحالات الطارئة والخطرة و الاورام وامراض الدم وغسيل الكلى والولادة والحالات المشتبه إصابتها بفيروس كورونا ودائرة التحويلات .

وكانت نقابة الاطباء بدأت فعاليات تصعيدية لتحقيق مجموعة من المطالب اهمها : وفير الكوادر والمعدات وزيادة عدد الأسرة لجميع- المراكز- والمستشفيات، تعديل علاوة طبيعة العمل للأطباء العامين إلى 200% بأثر رجعي،و دفع المستحقات المالية للأطباء الذين قطعت رواتبهم، رفع علاوة القدس للأطباء العاملين في وزارة الصحة ، تجميد قانون الحماية والسلامة الطبية الى حين اقرار التعديلات المطروحة من قبل نقابة الأطباء، و الاسراع في اقرار قانون حماية الكوادر الطبية والمؤسسات .