الخارجية: مخطط استيطاني إسرائيلي سيؤدي لنهب 1200 دونم من الأرض الفلسطينية

رام الله- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) قالت وزارة الخارجية والمغتربين، اليوم الأربعاء، إن مخطط إسرائيل لبناء 9000 وحدة استيطانية جديدة على أراضي مطار القدس الدولي سيؤدي إلى نهب نحو 1200 دونم من الأرض الفلسطينية.

وحذرت الوزارة في بيان صحفي، من أن المخطط الاستيطاني المذكور "يحكم في حال تنفيذه عزل القدس بشكل كامل عن امتدادها الفلسطيني من الجهة الشمالية تماماً، ويهدف إلى ربط جميع المستوطنات الواقعة شمال القدس ببعضها وتحويلها إلى مجمع استيطاني ضخم مترابط بشبكة طرق استيطانية".

وذكرت أن المخطط "سيؤدي إلى القضاء على أية فرصة أو إمكانية لإقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة متصلة جغرافياً وذات سيادة، إضافة لكون المخطط يتضمن في حال المصادقة عليه هدم عشرات المنازل الفلسطينية المأهولة في حي مسجد المطار شرق قلنديا".

ورأت فيه "إصراراً إسرائيلياً رسمياً على الاستخفاف بالقانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها والإدانات الدولية للاستيطان، وتأكيداً لمن يريد أن يفهم من المترددين أو المتريثين على الوجه الاستعماري الحقيقي للخطة الأمريكية للسلام (صفقة القرن)".

ودعت الخارجية دول العالم إلى إدراك أن إسرائيل "ماضية في حسم قضايا الوضع النهائي التفاوضية بناء على الوصفة الأمريكية من جانب واحد وبقوة الاحتلال، بعيداً عن أية مفاوضات أو مؤتمرات سلام أو مواقف وقرارات دولية".

وختمت بيانها باعتبار أن "التوسع الاستيطاني شمال القدس دليل فشل المجتمع الدولي في تحقيق السلام على أساس حل الدولتين وفقاً للقرارات الأممية والمرجعيات الدولية".

وكانت حركة "السلام الآن" اليسارية الإسرائيلية كشفت، أمس الثلاثاء، عن أن وزارة الإسكان الإسرائيلية أعدت خطة لبناء 9 آلاف وحدة استيطانية في مطار سابق شمالي القدس وسط الأحياء الفلسطينية.