حماس تعقد لقاءً مع قادة الفصائل في لبنان لمواجهة صفقة القرن

بيروت-"القدس"دوت كوم- عقدت حركة حماس، اليوم الثلاثاء، اجتماعًا مع قادة الفصائل الفلسطينية، بمقر الحركة في العاصمة اللبنانية بيروت.

واستقبل حسام بدران عضو المكتب السياسي لحماس ورئيس مكتب العلاقات الوطنية، عددًا من الأمناء العامين وقيادات من الفصائل الفلسطينية، حيث جرى خلال اللقاء استعراض آخر التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية، لا سيما تداعيات صفقة القرن وسبل مواجهتها بكل الوسائل المتاحة.

وشارك في اللقاء الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة، ونائب الأمين العام للجبهة الشعبية أبو أحمد فؤاد، ونائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية فهد سليمان، والأمين العام المساعد للجبهة الشعبية_القيادة العامة طلال ناجي، والأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية أبو نضال الأشقر، وعضو اللجنة المركزية لفتح الانتفاضة ياسر المصري، ومسؤول ساحة لبنان في جبهة النضال الشعبي الفلسطيني شهدي عطية.

وشدد المجتمعون على رفضهم المطلق لكل مضامين صفقة القرن التي تستهدف حقوق وثوابت الشعب الفلسطيني، مؤكدين أن الوحدة الوطنية هي الحجر الأساس لمواجهة صفقة القرن وإفشالها، وعلى حق شعبنا الفلسطيني بمقاومة الاحتلال والدفاع عن أرضه ومقدساته بكل الوسائل المتاحة.

ورفض المجتمعون كل أشكال التطبيع مع الاحتلال الذي يعتدي على مقدسات الأمة ومقدراتها، داعين إلى ضرورة تشكيل أكبر حالة إسناد عربي وإسلامي ودولي من أجل دعم الشعب الفلسطيني وتعزيز صموده في مواجهة صفقة القرن.

ولفتوا إلى أن قضية الأسرى في سجون الاحتلال هي قضية وطنية مهمة ستبقى على رأس الأولويات، مؤكدين أن طريق المقاومة هو الطريق الأصوب لتحرير الأسرى واستعادة المقدسات.

وتم الاتفاق على توسيع دائرة التشاور وطنيا بهدف التوصل إلى استراتيجية وطنية من أجل مواجهة صفقة القرن وإفشالها