محادثات جديدة للجنة العسكرية الليبية المشتركة تبدأ اليوم في جنيف

القاهرة- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) تستأنف "اللجنة العسكرية الليبية المشتركة"، الممثلة لطرفي الصراع في ليبيا، المحادثات، اليوم الثلاثاء.

وذكرت "بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا"، في حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، أن المحادثات، التي يدعمها قرار مجلس الأمن رقم 2510، ستستأنف في جنيف اليوم.

وأشادت البعثة "بحس المسؤولية الذي أبداه المشاركون والروح الجادة والبناءة التي تحلوا بها".

كما أعربت عن الأمل في أن "يُترجم هذا الأمر في المسار السياسي الليبي الواسع التمثيل والمقرر أن يبدأ في 26 شباط".

وحثت البعثة المشاركين في المسارات الثلاثة (العسكري والسياسي والاقتصادي) على التحلي بروح إيجابية وبناءة لما فيه خير بلادهم.

وكانت اللجنة العسكرية عقدت أولى محادثاتها في وقت سابق الشهر الجاري، وانتهت دون التوصل إلى "تفاهم كامل حول الطرق المثلى لإعادة الحياة الطبيعية إلى مناطق الاشتباكات".

وتعقد الاجتماعات بحضور ومشاركة الممثل الخاص للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة، وبصيغة "5 + 5" ، حيث يمثل خمسة ضباط حكومة الوفاق الوطني، التي تعترف بها الأمم المتحدة ومقرها طرابلس، ويمثل الخمسة الآخرون ما يسمى بـ"الجيش الوطني الليبي" بقيادة المشير خليفة حفتر ومقره شرق ليبيا.