ثبوت إصابة ممرضة يابانية كانت تعتني بمريضة كورونا بالفيروس الجديد

طوكيو-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- أعلن مسؤولون في مقاطعة كاناجاوا اليابانية الواقعة جنوب طوكيو، اليوم الاثنين، ثبوت إصابة ممرضة بفيروس كورونا الجديد، بعد أن كانت تعتني بمريضة توفيت إثر إصابتها بنفس الفيروس.

وأفادت وكالة أنباء "جي جي برس" اليابانية بأن الممرضة، وهي في الأربعينيات من عمرها، أصيبت بالفيروس في مستشفى يقع في ساجاميهارا، حيث كانت تعتني بامرأة في الثمانينات من عمرها. ولم تذهب الممرضة إلى الصين قط، حيث ينتشر الفيروس.

وقال مسؤول في مدينة ساجاميهارا إنه من المرجح أن تكون قد أصيبت بسبب مخالطتها للمريضة المتوفاة.

ويتم حاليا إجراء فحوص فيروسية على 61 شخصا كانوا على اتصال وثيق بالمريضة المتوفاة، في ثلاث مؤسسات طبية كانت تتلقى فيها العلاج.