الاحتلال يقرر إلغاء سلسلة تسهيلات لغزة بحجة إطلاق الصواريخ

رام الله - القدس دوت كوم - أعلن كميل أبو ركن منسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في المناطق، الليلة الماضية، عن إلغاء سلسلة تسهيلات لقطاع غزة كان أعلن عنها يوم الأربعاء الماضي بحجة استمرار إطلاق الصواريخ من القطاع.

وأوضح أبو ركن عبر صفحته في فيسبوك، أنه تقرر إلغاء الخطوات المدنية التي تم التخطيط لتنفيذها لصالح غزة، مشيرًا إلى أنه تم التراجع عن توسيع مساحة الصيد إلى 15 ميلًا، وإعادة تفعيل 500 تصريح لتجار، وكذلك منع إدخال الاسمنت من جديد.

وبين أن القرار سيكون حتى إشعار آخر، وسيتم تحديد أي قرار جديد وفقًا للتطورات الميدانية.

وحمل حركة حماس، المسؤولية عن ما يحدث في غزة وينطلق منه. مضيفًا "إذا لم يتم الحفاظ على الهدوء، فإن دولة إسرائيل ستتصرف وفقا لذلك". حسب قوله.

وكان جيش الاحتلال ادعى أن صاروخين أطلقا من غزة مساء السبت وسقطا في منطقة مفتوحة بمجمع أشكول.

وهاجمت طائرات إسرائيلية، فجرًا، موقعًا للمقاومة غرب دير البلح وسط قطاع غزة دون إصابات.