فرنسا وأوكرانيا تأملان عقد قمة حول النزاع الأوكراني في نيسان

ميونخ- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- أعرب كل من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي عن أملهما في عقد لقاء قمة في برلين في نيسان المقبل لحل الصراع في أوكرانيا.

وقال ماكرون، اليوم السبت، أمام مؤتمر ميونخ للأمن إن استئناف لقاءات القمة بين أوكرانيا وروسيا في ظل وساطة ألمانية فرنسية أحدث في العام الماضي ديناميكية جديدة في المفاوضات.

وأضاف ماكرون أنه يأمل أن تنعقد القمة المقبلة في نيسان في برلين.

وكان اللقاء الأخير جمع بين الرئيس الروسي فلايمير بوتين والأوكراني زيلينسكى في قصر الإليزيه في باريس، وشارك فيه كل من ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

كان هذا هو اللقاء الأول من نوعه منذ ثلاثة أعوام.

وأعلن ماكرون وقتها أن قمة أخرى ستنعقد خلال الأشهر الأربعة المقبلة.

وقال زيلينسكي في ميونخ أيضاً: "واجبنا الرئيسي هو الحفاظ على تطبيق الاتفاقات التي أبرمت في قمة باريس"، مضيفا أن أوكرانيا تعمل من أجل هذا الغرض كل يوم.

وكانت وزارة الخارجية الروسية أعربت مؤخرا عن شكوكها في الالتزام بموعد القمة المقبلة.

وأضاف الرئيس الأوكراني أن العمل متواصل بشأن تطبيق القرارات التي اتخذت في كانون الأول الماضي.