المحيسن يستقبل مديرة عمليات الاونروا في الضفة الغربية

رام الله- "القدس" دوت كوم- التقى عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" مفوض التعبئة والتنظيم الدكتور جمال المحيسن، اليوم الخميس، مديرة عمليات الاونروا في الضفة الغربية غوين لويس، وبحث معها وضع مدارس الاونروا في الضفة الغربية، في ظل الازمة المالية التي تعاني منها في الاونروا نتيجة الضغوط التي تتعرض لها.

وطالبت السيدة غوين لويس، الدكتور المحيسن بضرورة بلورة آلية لحماية طلاب المدارس ما دون سن الخامسة عشرة وتحييدهم وعدم خروجهم الى المسيرات والمظاهرات التي تُعرض حياتهم وتعليمهم للخطر، وذلك من أجل ضمان استمرار عمل مدارس الاونروا في المنطقة، وعدم تعطيلها، ولكن مع بقاء ضرورة ان يتم توعية هذه الفئة الطلابية بما تمر به القضية الفلسطينية وما يواجهها من تحديات بما في ذلك صفقة القرن داخل مدارس الاونروا، لأن الهدف الاساسي للاونروا هو استمرار العملية التعليمة في الضفة الغربية".

من جانبه أشاد المحيسن بدور الوكالة في العملية التعليمية في الاراضي الفلسطينية ودورها الرائد مؤكدا على ضرورة استمرار عملها.

واشار الى ان "الرسالة التعليمية هي أولوية بالنسبة لحركة فتح ولشعبنا الفلسطيني، وانه سوف يعمل على مخاطبة الجهات المختصة بشأن هذه المسألة حرصا منه على ان لا تتأثر العملية التعليمية، لان سلاح العلم هو الاول من اجل تحقيق حلم الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف".