عماد عكة رئيس سابق لاتحاد اللعبة: كلنا خلف فدائي السلة وننتظر منكم الكثير

اسطنبول"القدس"دوت كوم - عبر رئيس الاتحاد الفلسطيني الاسبق لكرة السلة عماد عكة من السعودية بكامل فخره وفخر العائلة الفلسطينية بحمل ابنائهم رسالة ولواء الوطن والتجوال فيه بين اقطاب السلة الاسيوية والعربية وتثبيت اقدامهم فيها للوصول للعالمية، من خلال الكرة البرتقالية التي اضحت الان قوية ولها شانها بين الالعاب الجماعية كما ولها عشقها اللامحدود من الجماهير الكبيرة التي بدأت تزحف لمقابلات كرة السلة .

واضاف عكة : طبعا هذا لم يات من فراغ بل جاء بالجد والتعب والمثابرة من رجال خطوا اسم كرة السلة الفلسطينية بحروف من ذهب ،وهم أبناؤنا وابطالنا ونجوم حفروا الصخر لنصل الى مراكز متقدمة ونتقدم على دول لها باع كبير بكرة السلة. وايضا بجهود أعضاء اتحاد السلة في شقي الوطن.

واضاف عكة : لا ننسى جهود وخبرة اللاعب والمدرب وخير ما انتجت ملاعبنا رئيس الاتحاد ابراهيم حبش وبدعم مطلق من منظومة اللجنة الأولمبية.

وتابع : اليوم يحمل نجومنا على اكتافهم وفي قلوبهم رسالة للعالم اجمع بحقنا بوطننا فلسطين وتمسكنا بهويتنا الفلسطينية على جميع اراضي فلسطين العصية على كل من يحاول المساس بها.

وبعث عكة بتحية اجلال واكبار لنجومنا ، قائلا : انتم سفراؤنا وكبرياؤنا، ونحن عائلة السله الفلسطينية نقف معكم ونساندكم في مشواركم للوصول لأعلى الترتيب الآسيوي والعالمي،فكل امانينا مرتبطة ببصماتكم وخطواتكم نحو العمل الناجح والذي اثبتم بان هذا الزمن لكم فرفعوا رأسكم ورأسنا عاليا ورفعوا كرة السلة الفلسطينية الى السماء يا ابطال كرة السلة الفلسطينية لانكم الامل وانتم من رفع الراية وسيبقيها خفاقة عالية فوق رؤوسنا. وختم عكة : يكفينا ويكفيكم فخرا بأنكم والقائمين المخلصين على الرياضة الفلسطينية قد استطعتم تثبيت ملعبنا ألبيتي،لكي يستطيع جمهورنا وأهلنا مشاهدة أبنائهم أمام اعينهم يلعبون على ارض وطنهم. فالايام القادمة لكم يا فخر كرة السلة الفلسطينية فرفعوها حتى تعانق ارواح شهدائنا وشهداء الرياضة الفلسطينية.