اليونان تبدأ ببناء مخيمات جديدة للمهاجرين في عدد من الجزر

أثينا- "القدس" دوت كوم-(د ب أ)- ذكر وزير الهجرة اليوناني نوتي ميتاراكيس اليوم الاثنين أن بلاده سوف تبدأ تشييد مراكز استقبال جديدة للبت في طلبات المهاجرين في آذار/مارس.

وقال إن المراكز التي ستقام في جزر ليسبوس وكيوس وساموس وليروس وكوس ببحر أيجة سوف تنتهي في غضون 90 يوما من بداية التشييد.

ويريد رئيس الوزراء كيرياكوس ميتسوتاكيس إغلاق ما يطلق عليها النقاط الساخنة التي أقيمت على الجزر في عام 2016 للنظر في طلبات اللجوء المقدمة من الآلاف من المهاجرين الذين وصلوا من دول مثل سورية التي مزقتها الحرب عبر تركيا.

ولكن المخيمات لم تكن قادرة على مواصلة العمل أمام ضغط أعداد الوافدين، وأصبحت مكتظة.

يشار إلى أن المنشآت الجديدة تقع ضمن خطط الحكومة لتسريع عمليات الترحيل والبت في الطلبات.

وقال ميتاراكيس: "نحن نخطط لترحيل مئتي مهاجر أسبوعيا إلى تركيا".

وعلى عكس المخيمات القائمة، سوف يتم السماح للأشخاص المقيمين في المخيمات الجديدة بالخروج عند حصولهم على إذن ولكن حتى المساء فقط.

ولتسريع عملية البناء، أصدرت الحكومة مرسوما اليوم يسمح بتأميم الأراضي حيثما اقتضت الضرورة ، مع دفع تعويضات لأصحابها، حسبما قال متحدث باسم الحكومة في أثينا.

وسعيا للحد من تدفق الأشخاص، تعزز الحكومة اليونانية تواجد شرطة الحدود بـ1200 شرطي على الجزر وعلى طول الحدود البرية مع تركيا.

وفي عام 2018، وصل نحو 50 ألف شخص من تركيا، بينما وصل العدد العام الماضي أكثر من 74 ألف وهو الأعلى منذ 2016.