مقتل 8 وإصابة العشرات جراء أعمال شغب في كازاخستان

موسكو - "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- أعلنت السلطات في كازاخستان، السبت، أن ثمانية أشخاص لقوا حتفهم وأصيب 137 آخرون في سلسلة من أعمال الشغب في إقليم جامبيل بجنوبى البلاد.

وقال وزير الداخلية يرلان تورجومباييف إن 49 شخصاً اعتُقلوا في أعقاب الاشتباكات التي وقعت في العديد من القرى في منطقة بالقرب من الحدود الكازاخستانية مع قرغيزستان.

وأمر الرئيس قاسم جومارت توكاييف بالتحقيق في أسباب اندلاع العنف الذي تردد أنه شارك فيه المئات من الأشخاص الذين ألحقوا أيضاً أضراراً بالعشرات من المنازل والسيارات.

وتضم هذه المنطقة المسلمين ذوي الأصول الصينية الذين يعرفون باسم "شعب دونجان"، ما يثير الشكوك أن التوترات بين الجماعات العرقية أدت إلى الاشتباكات التي بدأت أمس الجمعة.

وقال توكاييف في رسالة: "أهم شيء الآن هو تهدئة الشعب"، مضيفا أن العدالة سوف تطبق على أي شخص نشر شائعات ومعلومات مضللة أو حرض على الكراهية بين الجماعات المختلفة.

وذكر تورجومباييف أن عدد المصابين 40 شخصاً. وقال إن رجلي شرطة أُصيبا بطلقات نارية.

يشار إلى أن الفقر ينتشر فى كازاخستان الواقعة بوسط آسيا، رغم أنها دولة غنية بالنفط.