إصابات بالاختناق في مسيرة بلعين

رام الله- "القدس" دوت كوم- أصابت قوات الاحتلال عدداً من المواطنين بحالات اختناق، جراء اعتدائها على مسيرة بلعين المركزية التي انطلقت عقب صلاة الجمعة من وسط القرية، صوب جدار الفصل العنصري الجديد.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني وصور الأسير الناشط جوناثن بولاك، ولافتة ضد صفقة القرن ومجسمين لخارطة فلسطين رُسم عليهما علم فلسطين مع عبارتي: "القدس عاصمة فلسطين الأبدية"، و"فلسطين ليست للبيع".

وجاب المشاركون شوارع القرية، مطالبين بالوحدة الوطنية، ومؤكدين تضامنهم مع الأسرى.

وشارك في المسيرة، التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، رئيس لجنة المتابعة العربية داخل الـ48 محمد بركة، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد مجدلاني، وعضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين رمزي رباح، والأب عبدالله يوليو، ونشطاء اللجان المقاومة الشعبية في الضفة الغربية، وكادر هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، وفصائل العمل الوطني، إضافة إلى نشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب، وأهالي القرية بلعين.