إصابة جنديين.. 32 مُصاباً بالأعيرة المعدنية والاختناق في كفر قدوم وعزون

قلقيلية- "القدس" دوت كوم- مصطفى صبري– أُصيب ثلاثة مشاركين في مسيرة كفر قدوم الاسبوعية التي انطلقت عقب انتهاء صلاة الجمعة باتجاه المدخل المغلق منذ عام 2003 ويخنق أهالي القرية.

واعتدت قوات الاحتلال على المشاركين في المسيرة بوحشية وبإطلاق كثيف لقنابل الغاز المسيل للدموع والأعيرة المعدنية، ما أدى إلى إصابة ثلاثة مشاركين، بينهم متضامنة إسرائيلية.

من جهة أُخرى، أُصيب شاب في بلدة عزون بعيار معدني في منطقة الكتف أثناء مواجهات قرب المدخل الشمالي المطل على الطريق الالتفافي رقم 55 عقب تشييع جثمان الشهيد الشرطي طارق بدوان.

وقال مدير مركز الطوارئ والإسعاف في الهلال الأحمر في محافظة قلقيلية منذر نزال لـ"القدس" دوت كوم: "مجمل الاصابات التي تعاملت معها طواقم الاسعاف وتمت معالجتها ميدانياً، 28 حالة اختناق وثلاث إصابات بالرصاص".

وذكرت مصادر إسرائيلية أن جنديين أُصيبا خلال المواجهات في عزون.

وذكرت تلك المصادر أن اثنين من جنود الاحتلال أُصيبا بجروح وصفت بالطفيفة جراء رشقهما بالحجارة والمولوتوف في عزون.