أعضاء في القائمة المشتركة يُطلع ممثلي "أمنستي" على مخاطر خطة ترامب

القدس– "القدس" دوت كوم- زكي أبو الحلاوة- التقى نواب القائمة المشتركة مع ممثلين عن منظمة العفو الدولية "امنستي"، اليوم، وذلك لإطلاعهم على مخاطر ما يُسمى "صفقة القرن"، ومناقشة فرص مواجهتها على الصعيد الدولي، وكذلك على التشريعات العنصرية في إسرائيل والتضييقات على حرية العمل السياسي والبرلماني.

وشارك في اللقاء عن القائمة المشتركة النواب د. يوسف جبارين، رئيس لجنة العلاقات الدولية في القائمة، وعايدة توما-سليمان، وسامي أبو شحادة. وشارك عن منظمة العفو الدولية كيت الين، مديرة في بريطانيا، وصالح حجازي، مدير المنظمة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومولي مليكار، مديرة المنظمة في تل أبيب.

وأكد المشاركون في اللقاء التناقض الصارخ بين صفقة القرن ومعايير القانون الدولي والقانون الإنساني، وضرورة طرح هذا الموقف أمام المؤسسات والهيئات الدولية ودول العالم المختلفة. كما تطرق المجتمعون إلى مقترحات الترانسفير لمنطقة المثلث وخطورتها على مكانة المواطنين العرب وعلى حقوقهم اليومية والقومية.

وتم الاتفاق في نهاية الاجتماع على مواصلة التعاون بين الطرفين من أجل إيصال صوت المجتمع الفلسطيني في الداخل إلى المحافل الدولية، ومن أجل تعزيز الإجماع الدولي حول تفكيك الاستيطان وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.