تويوتا ترفع توقعات أرباحها بفضل تراجع الين وإجراءات خفض النفقات

طوكيو- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) عدلت مجموعة تويوتا موتور كورب أكبر منتج سيارات في اليابان توقعات أرباحها للعام المالي الحالي الذي ينتهي في 31 آذار المقبل. ورفعت المجموعة التوقعات بفضل إجراءات خفض النفقات وتراجع قيمة الين أمام الدولار وهو ما يرفع القيمة المالية لمبيعاتها الخارجية ويعزز قدرتها التنافسية في الأسواق العالمية.

وذكرت تويوتا أنها تتوقع وصول أرباح التشغيل خلال العام المالي الحالي إلى 2,5 تريليون ين (22,7 مليار دولار) وليس إلى 2,4 تريليون ين كما كانت تتوقع منذ ثلاثة شهور .

كما رفعت الشركة اليابانية توقعاتها لصافي الأرباح إلى 2,35 تريليون ين مقابل 2,15 تريليون ين وفقا للتقديرات السابقة، لكنها أبقت على توقعات المبيعات عند مستوى 29,5 تريليون ين.

يأتي ذلك في حين أعلنت تويوتا تراجع أرباح التشغيل خلال الربع الثالث من العام المالي الحالي بنسبة 3,2% إلى 654,4 مليار ين، في حين زاد صافي الأرباح إلى أربعة أمثالها خلال الفترة نفسها إلى 738 مليار ين.

وتراجعت قيمة مبيعات تويوتا خلال الربع الأخير من العام المالي الحالي بنسبة 3,3% إلى 7,5 تريليون ين.

وأشارت الشركة إلى تراجع حجم مبيعاتها في السوق اليابانية خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام الماضي بنسبة8,7% إلى 516 ألف سيارة بعد قرار حكومة رئيس الوزراء شينزو آبي زيادة ضريبة القيمة المضافة من 8% إلى 10% اعتبارا من أول تشرين أول الماضي.