الإبقاء على أسعار الفائدة في الهند دون تغيير

نيودلهي- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) أبقى البنك المركزي الهندي على أسعار الفائدة دون تغيير للمرة الثانية على التوالي، في الوقت الذي يمنع فيه ارتفاع معدل التضخم، صناع السياسة النقدية للهند من تخفيفها مجددا لتعزيز النمو الاقتصادي.

وأعلن بنك الاحتياط (المركزي) الهندي اليوم الخميس استمرار سعر الفائدة الرئيسية عند مستوى 5,15% وهو ما جاء متفقا مع توقعات 37 محللا كانت وكالة بلومبرج للأنباء قد استطلعت رأيهم بشأن القرار.

وذكر البنك في بيان أن أعضاء لجنة السياسة النقدية الستة صوتوا بالإجماع لصالح قرار الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير، مضيفا "النظرة المستقبلية للتضخم شديدة الغموض في هذه المرحلة"، مشيرا إلى المسار التصاعدي للأسعار، وأن "لجنة السياسة النقدية تدرك أن هناك مساحة متاحة للتحرك في المستقبل".

وبعد خروج مشروع الموازنة الجديدة للحكومة الهندية الشهر الحالي خاليا من أي إجراءات كبيرة لتحفيز الاقتصاد، اتجهت الأنظار الآن إلى بنك الاحتياط الهندي لتعزيز الاقتصاد، لكن ارتفاع معدل التضخم عن التوقعات قلص مساحة الحركة أمام البنك الذي يعتبر الحفاظ على استقرار أسعار المستهلك وظيفة أساسية له.

يذكر أن معدل التضخم في الهند وصل في كانون أول/ديسمبر الماضي إلى 7,35% وهو أعلى كثيرا من النطاق الذي يستهدفه البنك المركزي ويتراوح بين 2% و6%، في حين يستمر الغموض المحيط بتطور أسعار المستهلك في المستقبل القريب، مما يزيد صعوبة إقرار أي خفض للفائدة من أجل تحفيز الاقتصاد في الوقت الحالي.

في الوقت نفسه رفع البنك المركزي الهندي توقعاته لمعدل التضخم خلال الأشهر الستة الأولى من العام المالي المقبل حتى 30 أيلول/سبتمبر إلى ما يتراوح بين 5% و5,4% في حين كانت التوقعات السابقة تتراوح بين 3,8% و4%. كما يتوقع البنك نمو الاقتصاد الهندي خلال العام المالي الجديد الذي يبدأ أول نيسان/أبريل المقبل بمعدل 6%، مقابل 5% متوقعة للعام المالي الحالي.