شهيدان وإصابات باقتحام جنين

جنين- "القدس" دوت كوم- علي السمودي-استشهد قبل قليل، الرقيب أول في الشرطة طارق لؤي بدوان (24 عاما)، والذي أصيب، فجر اليوم، برصاص قوات الاحتلال أثناء دوامه في مكان عمله في مقر الشرطة الخاصة في مدينة جنين.

وأفاد مدير مستشفى الرازي الدكتور فواز حماد لـ"القدس"، إن الشهيد تعرض لإصابة بعيار ناري من نوع دمدم في بطنه، وبعد الإسعاف الأولي في مستشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي، نقل بسبب خطورة حالته لمستشفى الرازي، موضحاً أنه خضع لعملية جراحية استمرت عدة ساعات بمشاركة 5 أطباء، كما قدمت له 30 وحدة دم، لكن الأطباء فشلوا بإنقاذ حياته وارتقى شهيداً.

وبحسب روايات شهود العيان، ان قوات الاحتلال اطلقت النار على الشرطي داخل مقر الشرطة الخاصة في الشارع العسكري في جنين.

ونعى محافظ جنين اللواء أكرم الرجوب وحركة فتح، الشهيد الذي قتله الاحتلال بدم بارد، وبذلك يرتفع عدد شهداء جنين إلى اثنين، حيث استشهد، فجر اليوم الخميس، الشاب يزن منذر أبو طبيخ (19 عاماً) جراء إصابته برصاص جنود الاحتلال، خلال المواجهات التي شهدتها مدينة جنين مع قوات الاحتلال، كما أصيب 6 آخرون نقلوا إلى المشافي للعلاج.