معايعة: العمل على دعم السياحة الإسلامية إلى فلسطين

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- جورج زينة- ترأست وزيرة السياحة والآثار رُلى معايعة وفد فلسطين المشارك في فعاليات معرض إيميت الدولي للسياحة والسفر الذي عقد في مدينة إسطنبول بتركيا بمشاركة عدد كبير من دول العالم، هذا المعرض والذي يعتبر أحد اهم المعارض السياحية العالمية، استمراراً للخطة التسويقية التي تنتهجها وزارة السياحة والآثار في التركيز على أسواق السياحة المهمة لفلسطين، ومن ضمنها أسواق السياحة الإسلامية بالتعاون مع القطاع السياحي الفلسطيني الخاص.

وشاركت معايعة في حفل الافتتاح الرسمي لمعرض إيميت السياحي الدولي بحضور عدد كبير من وزراء ومسؤولي قطاع السياحة حول العالم، حيث قام وزير السياحة التركي محمد نوري أرصوي بزيارة جناح فلسطين، وزار رئيس بلدية إسطنبول وعدد كبير من رجال الأعمال والمهتمين والمختصين والإعلاميين في مجال السياحة جناح فلسطين، الذي تزين بالعديد من الصور السياحية لأهم المواقع السياحية والأثرية التي تحتضنها فلسطين، مشكلاً بذلك تحفة فنية جاذبة لأنظار العديد من مسؤولي القطاع السياحي من مختلف دول العالم.

وأكدت معايعة أهمية السياحة لفلسطين "فهي نفط فلسطين، وتوفر مصدراً مهماً من مصادر الدخل القومي وتوفير آلاف فرص العمل"، فضلاً عن الدور الحضاري الذي تلعبه في تأمين أرقى أشكال التواصل والتفاعل بين شعب فلسطين وشعوب العالم القادمة لزيارة فلسطين والتعرف على الصورة الحقيقية لشعب فلسطين"، وضرورة زيارة فلسطين والمسجد الأقصى المبارك والحرم الإبراهيمي الشريف من مسلمي العالم.

وقالت معايعة: إن الحكومة ومنذ اليوم الأول تعمل على دعم وتطوير قطاع السياحة وتشجيع الاستثمار فيه، وعملت على خطط التنمية العنقودية من ضمنها العنقود السياحي، باعتبار السياحة أحد أهم مكونات الاقتصاد الفلسطيني وتسهم بتوفير فرص عمل، ما دعم انتهاج خطط ترويج سياحي جديدة لفلسطين، خصوصاً لأسواق السياحة الإسلامية، للتأكيد على أن فلسطين مقصد سياحي مستقل وقادر على جذب انتباه آلاف الوفود السياحية من مختلف دول العالم في ظل امتلاك فلسطين مجموعة متميزة من المواقع الدينية والأثرية والسياحية على مستوى العالم، إضافة إلى الأنماط السياحية التي عملت على رفد الواقع السياحي بوفود سياحية إضافية.

وعقدت معايعة اجتماعاً مع وزير السياحة التركي محمد نوري أرصوي، بحضور سفير فلسطين لدى الجمهورية التركية السفير فائد مصطفى، حيث أكد الوزير التركي باسم الرئيس التركي رجب اردوغان أن ما يُسمى "صفقة القرن" مرفوضة، والقدس خط أحمر وليست للبيع.

والتقت معايعة الأمين العام لجمعية وكلاء السياحة والسفر التركية TURSAB، التي تضم في عضويتها أكثر من 2000 مكتب سياحة وسفر تركي، حيث وضعتهم معايعة في صورة آخر التطورات والبرامج والخطط الترويج لاستقطاب السياحة إلى فلسطين، حيث تم الاتفاق على التحضير لتنظيم ورشة عمل مشتركة لقطاع السياحة الخاص من كلا الجانبين، وغيرها من الفعاليات والبرامج لدعم السياحة الفلسطينية والمساهمة في تطويرها.

والتقت معايعة، أيضاً، رئيس جمعية المستثمرين السياحيين الأتراك، حيث بحث الجانبان سبل تطوير التعاون المشترك في مجال الاستثمار السياحي في فلسطين، خصوصاً في مجال الاستثمار بقطاع الفنادق في فلسطين، في ظل القفزات النوعية والكبيرة التي تحققها فلسطين في مجال استقبال السياح وليالي المبيت، ما يشكل حافزاً مهماً وعائداً اقتصادياً مُجزياً بالنسبة لحجم الاستثمار.

ويعتبر معرض إيميت الدولي أحد أكبر معارض السياحية التي تنظم في العالم، وهو واحد من المعارض الأكثر نمواً في المنطقة وفي تطور كل عام، حيث شاركت فيه دول عدة من حول العالم وما يقارب 500 جناح و2500 عارض من 67 دولة، وزاره قرابة الـ 100 ألف زائر من المهتمين والمختصين والإعلاميين والمواطنين، وبالنظر للإحصاءات السياحية لوحظ تصاعد مهم في أعداد السياح إلى فلسطين من الدول التي تشارك فلسطين في معارضها السياحية.