مسؤول إيراني: مستعدون للتفاوض مع السعودية

طهران- "القدس" دوت كوم- (شينخوا)- أكد رئيس المجلس الإستراتيجي للعلاقات الخارجية الإيرانية كمال خرازي، اليوم (الأربعاء) أن بلاده مستعدة للتفاوض مع السعودية، حسب ما أوردت وكالة أنباء "مهر" شبه الرسمية.

ونقلت الوكالة عن خرازي تأكيده على استعداد إيران للتفاوض مع السعودية، لكنه أعرب عن أسفه في أن "القرار ليس بيد حكامها، وإنما المصالح الأمريكية لها كلمة الفصل".

وقال "إن الأمريكيين يحاولون الاصطياد بالماء العكر، لذلك لا يسمحون لحكام السعودية باتخاذ قرارات مستقلة".

وتعاني العلاقات بين إيران والسعودية من قطيعة دبلوماسية منذ أربعة أعوام.

وأعربت إيران مرارا عن استعدادها للتفاوض مع السعودية.

وكان السفير الإيراني لدى العراق إيرج مسجدي، قال أمس الثلاثاء إن طهران ترغب في حل الخلافات وتجاوز التحديات مع السعودية والإمارات في أسرع وقت ممكن، وأعرب عن ترحيبه بدور العراق في محاولة حل القضايا العالقة بين طهران والرياض.

من ناحية أخرى، قال خرازي "إن الضربة الإيرانية لم يسبق لها مثيل، وحتى الآن لم يجرؤ أي بلد على استهداف قاعدة أمريكية بشكل مباشر"، في إشارة إلى استهداف قاعدة عين الأسد، التي تضم قوات أمريكية في العراق، ردا على مقتل قائد فيلق القدس بالحرس الثوري قاسم سليماني، في ضربة جوية أمريكية قرب مطار بغداد الدولي.

وتابع خرازي قائلا، إنه "على عكس بعض الدول في المنطقة التي أصبحت بقرة حلوب لواشنطن، فان إيران حافظت على استقلالها واعتمدت على الشعب، ولن تستسلم أمام أي قوة"، بحسب الوكالة.