الاحتلال يفرض طوقا عسكرياً حول سجن "عوفر" ويتخذ اجراءات عقابية ضد الاسرى

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- علمت "القدس" ان إدارة سجن "عوفر" تفرض طوقا عسكريا مشدداً حول السجن وتتخذ اجراءات داخله، اوقفت على ضوئها نقل الاسرى الذين كان لهم موعدا للمثول امام المحكمة، الى قسم آخر من المعسكر، كما وأجلت النظر فيها لمدد مختلفة تتراوح بين العشرين يوما والشهر، اضافة (وهو الاخطر) فانها امتنعت عن الافراج عن الاسرى الذين كان اليوم الاثنين موعد اخلاء سبيلهم، علما ان عدد هؤلاء يتجاوز 15 أسيراً، حيث ظل ذويهم ينتظرونهم عند مدخل السجن حتى ما بعد الساعة التاسعة والنصف مساء من دون معرفة مصيرهم ودون الحصول على اي معلومات من داخل السجن.

واتخذت هذه الاجراءات، بعد إعلان إدارة السجن صباح اليوم الاثنين عن اصابة ضابط من طاقم الحراسة الاسرائيلية بجراح بعد مهاجمته بأداة حادة من قبل أحد الاسرى في قسم 12.

وجاءت هذه الاجراءات ضد كافة الاسرى البالغ عددهم نحو الف أسير، في خطوة ضمن سياسة العقاب الجماعي، حيث اقتحمت قوات النحشون كافة الاقسام وقطعت زيارة الاهالي التي كانت مقرره اليوم الاثنين، وزجت ببعض الاسرى في زنازين انفرادية.