مصرع 13 جنديا في اشتباكات شمالي أفغانستان

قندوز - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) - أكد مسؤولون أفغان اليوم أن 13 جنديا أفغانيا على الأقل لقوا مصرعهم وأصيب 12 آخرون بعدما اقتحم مسلحو طالبان المقر الرئيسي لمنطقة في مقاطعة قندوز شمالي أفغانستان.

وقال مسؤول ان الحادث في الساعات الأولى من صباح اليوم، عندما هاجم مجموعة من مسلحي طالبان مسلحين بأسلحة خفيفة وثقيلة مقر منطقة أرشي، ما أسفر عن مصرع 13 جنديا ومن بينهم 12 من قوات الجيش وعنصر من الشرطة في الموقع، حسبما ذكر صفي الله أميري، عضو المجلس الإقليمي، لوكالة أنباء "آريانا" المحلية.

وقال إن ثمانية من جنود الجيش وأربعة من رجال الشرطة أصيبوا في الاشتباكات.

وفي نفس الوقت، ذكر نصر الدين نزاري سعدي، رئيس منطقة أرشي لوكالة أنباء "شينخوا" أن 15 مسلحا لقوا مصرعهم وأصيب خمسة آخرون خلال الاشتباكات في الصباح الباكر واستمر القتال لمدة أربع ساعات.

وكانت المقاطعة مسرحا للاشتباكات الثقيلة بين طالبان وقوات الحكومة لمدة طويلة.

وفي مقاطعة بغلان المجاورة، لقي تسعة من رجال الشرطة ومن بينهم ضابط واحد مصرعهم، وأصيب خمسة آخرون بعدما نصب مسلحو طالبان كمينا لهم مساء الإثنين.

وجددت حركة طالبان التي حكمت البلاد قبل الإطاحة بها في أواخر 2001، التمرد المسلح، الذي تقتل خلاله قوات الحكومة ومدنيين أيضا.

وفي حوادث متفرقة، قتل ضابط شرطة، وأصيب آخر بعدما نصب مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية كمينا لدورية شرطة في منطقة واتابور بمقاطعة كونار شرقي البلاد في وقت متأخر من أمس الثلاثاء، حسبما ذكر صفي الله سحر، رئيس شرطة المقاطعة لوكالة أنباء "شينخوا" في وقت سابق من اليوم.