لبنان تسعى للحصول على قروض ميسرة لتأمين الاحتياجات الأساسية

بيروت- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) صرح وزير المالية اللبناني الجديد غازي وزني بأن من بين أولويات الحكومة السعى للحصول على قروض ميسرة من المجتمع الدولي لتوفير الاحتياجات الأساسية للبلاد.

وقال في مقابلة مع صحيفة "ذا ديلي ستار" اليومية اللبنانية الصادرة باللغة الإنجليزية، :"سنطلب من المانحين الدوليين تمويل لبنان بأربعة إلى خمسة مليارات دولار، في صورة قروض ميسرة، لتمويل شراء القمح والوقود والأدوية".

وأشار إلى أن هذه الأموال "ستكون كافية لتغطية احتياجات البلاد لعام واحد، كما ستساعد في الحد من التهافت السوق للدولار".

وأضاف في المقابلة التي نُشرت، اليوم الخميس، أن من أولويات الحكومة أيضا خفض أسعار الفائدة على أذون الخزانة والسندات الدولية والودائع والقروض، مشيرا إلى أن هذا سيتم بالتنسيق مع البنك المركزي.

وأوضح أن "هذه الخطوة ستقلل الضغط على الموارد المالية للحكومة وستحفز الاقتصاد، كما ستقلل الضغوط على البنك المركزي".

ولم يذكر الوزير المزيد من التفاصيل بشأن جهود خفض أسعار الفائدة، مشيرا إلى أن هذا الأمر يتعين أن تقرره الحكومة.

ورفض وزني التعليق على إمكانية إعادة هيكلة الديون باعتبار هذا أيضا أمر يتعين أن تكون الحكومة هي من تتخذ القرار بشأنه.

وقال أيضا إن أمر السعي للحصول على مساعدة من صندوق النقد الدولي سيكون متروكا للحكومة.

وعقدت الحكومة اللبنانية الجديدة، برئاسة حسان دياب، أمس أول اجتماع لها. وتضم الحكومة 20 وزيرا. ولم تتضمّن حكومة دياب وجوها من الحكومة السابقة.

وكانت الحكومة السابقة، برئاسة سعد الحريري، استقالت في تشرين أول/أكتوبر تحت ضغط من احتجاجات شعبية.