جنود الاحتلال يعتدون على فتى بعد الافراج عنه

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- قال محمد حميدة مدير جمعية الاسرى المحررين في بيت لحم، ان جنود الاحتلال المتمركزين عن حاجز الكونتير شرق بيت لحم، اعتدوا بالضرب المبرح على الفتى المحرر معروف احمد الاطرش، وهو في طريقه من السجن الى البيت.

واشار الى ان جنود الاحتلال اوقفوا السيارة التي كانت تقل الاسير الاطرش الذي امضى محكوميته البالغة تسعة أشهر، واعتدوا عليه بالضرب بعد أن عرفوا بأنه تحرر من سجن الدامون.

وقال الفتى المحرر الاطرش ان جنود الاحتلال كانوا اعتدوا عليه اثناء اعتقاله من منزله، وتكرر الاعتداء عليه عند الافراج عنه.