هدى غالية تبدأ عملها كمحامية.. وهنية يهاتفها مهنئًا

غزة-"القدس"دوت كوم- هاتف رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية، الشابة هدى غالية، مهنئًا إياها على أدائها القسم القانوني لتصبح محامية معتمدة رسميًا.

وأشاد رئيس الحركة بمثابرة غالية، وقال إنها تحمل عزيمة وهمة عاليتين، إذ إنها رغم المأساة التي ألمت بها وبعائلتها وسجلتها عدسات التلفزة العالمية إلا أنها أصرّت على المضي قدمًا وبنجاح في مسيرة حياتها لتعبر عن العزيمة والإرادة الفلسطينية التي لا تُهزم رغم ضراوة ما تواجه.

وتُعد هدى غالية نموذجًا للفلسطينية المثابرة، فقد نجت في العام 2006 من مجزرة اسرائيلية على شاطئ بحر غزة، حيث استشهد والدها وأربعة من أشقائها، وأصيبت أمها في ذلك الوقت، ومع ذلك واصلت بتحدٍ مشوار حياتها، وحصلت على بكالوريوس القانون عام 2018، ثم تؤدي أمس القسم القانوني كمحامية رسمية.

وبعد مرور فترة من الوقت، أصرت هدى على إكمال دراستها بإرادتها وعزيمتها، وأنهت مرحلة الثانوية العامة، ودخلت الجامعة الإسلامية، وبتفوقها قدمت الجامعة لها منحة دراسية وتخرجت في سن 23 من عمرها.

وقال رئيس الجامعة الإسلامية عادل عوض الله: إن هدى ليست إنسانة عادية في الشعب الفلسطيني، بل هي قطعة من كل إنسان فلسطيني، وواجب علينا أن نرعاها ونقف معها، مشيراً إلى أنهم مستعدون أن يستمروا معها في جميع مراحل دراستها، لها ولجميع أبناء الشهداء.