حماس: قتل الفلسطينيين الثلاثة إرهاب منظم

غزة- "القدس" دوت كوم- اعتبرت حركة حماس، اليوم الأربعاء، قتل الاحتلال للفلسطينيين الثلاثة على حدود قطاع غزة، بمثابة جريمة بشعة، وشكل من أشكال الإجرام والإرهاب الإسرائيلي المنظم الذي يمارسه بحق الشعب الفىسطيني على مدار عقود من الزمن.

وقال فوزي برهوم الناطق باسم الحركة في تصريح صحفي، إنه تم قتل الثلاثة بدم بارد، وأن الاحتلال تستر خلف روايات كاذبة للتهرب من المسؤولية.

وأشار إلى أن الجريمة ارتكبت في وقت يستقبل فيه الاحتلال العديد من زعماء العالم للمشاركة في إحياء ذكرى ما يسمى المحرقة (الهولوكوست).

وقال "هذه تعتبر رسالة لكل الذين قدموا اليوم إلى الكيان الصهيوني، بأن قيادات هذا الكيان لا يجيدون إلا لغة القتل، وأياديهم ملطخة بدماء الفلسطينيين الأبرياء، وسكان غزة المحاصرين الذين يبحثون في ركام الموت عن حقهم في العيش بحرية وكرامة". وفق نص البيان.

وأضاف "إن هذه الجرائم تستوجب من المنظومة الدولية والحقوقية والإنسانية كافة كسر حالة الصمت، ووضع حد لتغول الاحتلال على الدم الفلسطيني، والعمل على إنهاء حصار غزة".