يسرا: والدي ضربني بعد أول بوسة

رام الله-"القدس"دوت كوم- كشفت الفنانة المصرية يسرا، لأول مرة قصة صفع والدها لها على وجهها بسبب "قبلة" منحها لها الفنان المصري حسين فهمي من خلال فيلمها السينمائي الثاني "ألف بوسة وبوسة"، موضحة أنها اتفقت مع المخرج على خداع والدها لأنه سيرفض الأمر.

ونشرت يسرا، مقطع فيديو من مقابلة لها مع جمهور برنامج "الدنيا علمتني" وذلك عبر حسابها على موقع "إنستغرام" وقالت إنها واجهت موقفًا في بداية مشوارها الفني حيث تشاجرت مع والدها، لأنه لم يكن يريد لها أن تخوض مجال التمثيل، حتى أنه ذات مرة سحب عليها "سكين".

وأشارت إلى أن والدها وافق على دخولها الوسط الفني وكان يذهب معها للوكيشن التصوير، لافتة إلى أنها في فيلمها الثاني الذي حمل عنوان "ألف بوسة وبوسة" للمخرج عمر عبدالعزيز وبطولة حسين فهمي، طلب منها المخرج إعطاء "قبلة" لحسين فهمي.

وأوضحت أنها قالت له إن والدها سيرفض الأمر تمامًا واتفقت معه على خداعه بأنها لو لم تمنح حسين فهمي "قبلة" في الفيلم ستقوم بدفع مبلغ تكلفة الفيلم، وبالفعل تشاجرت مع المخرج وجاءت مديرة الإنتاج وقالت لها لابد من "القبلة"، موضحة: "قلت لها لن أسمح فقالت خلاص ادفعي وكان المبلغ وقتها مائة ألف جنيه قيمة تكلفة الفيلم، فقلت لبابا ادفع ولم يكن لديه هذا المبلغ فوافق على المشهد".

وأوضحت أنها أغمضت عينيها بعد المشهد لأن والدها سيضربها فقالت: "بابا كان قاعد في آخر الاستوديو وبعد ما خلص المشهد جه واداني حتة قلم".