محكمة أسترالية تدين موقع تريفاجو للخدمات السياحية بتضليل العملاء

سيدني-"القدس"دوت كوم-(د ب أ) - اتهمت هيئة حماية المنافسة والمستهلك في أستراليا موقع الخدمات السياحية عبر الإنترنت تريفاجو بتضليل العملاء بادعائه توفير أرخص غرف في الفنادق، في حين أنه يروج للفنادق التي تدفع له أعلى مقابل لبث إعلاناتها عبره.

وقال ريد سيمس رئيس الهيئة أثناء أن حكما ضد تريفاجو أصدرته إحدى المحاكم الاتحادية في أستراليا أمس الاثنين يوضح إن تصرف تريفاجو "فظيع للغاية"، مضيفا أن "تصنيف تريفاجو للغرف الفندقية يستند بشكل أساسي إلى رغبة أي موقع من مواقع حجز الفنادق عبر الإنترنت في دفع مبالغ أكبر للموقع".

وتابع سيمس أن تريفاجو من خلال وضع عرض أحد الفنادق بشكل بارز على قمة الفنادق التي يعرضها الموقع، فإن هذا يعني إما أن هذا العرض هو الأرخص أو أنه يتضمن بعض المزايا الإضافية التي تجعله الأفضل عن مقارنته بعروض أخرى لنفس الفندق.

يذكر أن موقع تريفاجو تأسس في مدينة دوسلدورف الألمانية ثم تم تسجيله كشركة في هولندا. وتمتلك شركة الخدمات السياحية عبر الإنترنت الأمريكية إكسبديا حصة الأغلبية في الشركة حاليا.

كانت هيئة حماية المنافسة والمستهلك في أستراليا قد أقامت دعوى قضائية ضد تريفاجو في آب/أغسطس الماضي بعد تلقيها تحذيرا من أن الموقع يمارس التضليل ضد العملاء.

من ناحيتها أصدرت المحكمة حكما يدين الموقع بتضليل العملاء من خلال أساليب المقارنة بين أسعار الغرفة الفندقية على مختلف مواقع الحجز الإلكتروني.