كيلة تبحث مع ممثل جامعة هارفرد مشروع بناء مستشفى للأطفال بجامعة الخليل

رام الله– "القدس" دوت كوم- زكي أبو الحلاوة - عقد السبت اجتماع بين وزيرة الصحة د. مي كيلة والدكتور بشارة بحبح من جامعة هارفرد، بحضور مسؤول العلاقات الدولية بمكتب رام الله في جامعة الخليل سعيد حمد، حول مشروع بناء مستشفى للأطفال في جامعة الخليل.

وأبدت وزيرة الصحة تأييدها للمشروع واستعدادها للتعاون وتقديم كافة التسهيلات لذلك.

وقال الدكتور بحبح لـ"القدس" دوت كوم: إن جامعة هارفرد أبدت استعدادها للتعاون مع جامعة الخليل في بناء مستشفى للأطفال في الجامعة في أعقاب الموافقة على إقامة كلية طب.

وأشار إلى أن جامعة هارفرد مستعدة لتوفير الخبرات العلمية والعملية للإشراف على تطوير كليتي الطب والأسنان، وكذلك الإشراف على بناء مستشفى للأطفال بجميع تخصصاته، على أن يكون له فرع في قطاع غزة، علاوةً على أن يضم أيضاً عيادات متنقلة للطب العام والأسنان للأطفال تتجول في المدارس والأماكن النائية.

وأوضح بحبح أنه سيُحضر طاقماً من الخبراء معه الشهر المقبل إلى فلسطين للاجتماع بوزيرة الصحة والمسؤولين في جامعة الخليل وكلية الطب ومجلس الأمناء للبدء بالتحضيرات لعقد اول اجتماع تنظيمي في جامعة هارفرد في شهر آذار المقبل، وقد وجهت للوزيرة دعوة بذلك.

والدكتور بحبح من مدينة القدس وقد غادر المدينة عام 1976 إلى الولايات المتحدة، وأنهى دراسة الدكتوراه في جامعة هارفرد، وقام بالتدريب في جامعة الخليل قبل نحو الشهر حول مبادئ الاستثمار على أُسس الشريعة.