المدير المالي لفولكسفاجن يطالب بعدم التراخي في إدماج اللاجئين

فولفسبورج (ألمانيا)- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) طالب المدير المالي لمجموعة "فولكسفاجن" الألمانية لصناعة السيارات، فرانك فيتر، الأوساط الاقتصادية وسوق العمل بعدم التراخي في عملية إدماج اللاجئين.

وقال فيتر، الذي يتولى رعاية مشروعات مساعدة اللاجئين في فولكسفاجن، في تصريحات نُشرت اليوم السبت: "لدينا الكثير من الأفراد الفارين من موطنهم، وعملية الاندماج طويلة"

وذكر فيتر أنه يتعين التعامل مع هذا الأمر في الشركات على نحو منهجي، وقال: "نعلم جميعا مدى أهمية تنظيم هذا الأمر والتركيز عليه. يمكن للأوساط السياسية فعل الكثير في هذا الشأن، ويتعين عليها ذلك، لكن بمفردهم لن ينجح الأمر"، موضحا أن الأوساط الاقتصادية وكل فرد في المجتمع يتحمل مسؤولية إنجاح عملية الاندماج.

تجدر الإشارة إلى أن أكبر مجموعة صناعية في ألمانيا وضعت منذ ذروة تدفق اللاجئين إلى البلاد خريف عام 2015 برنامجا يُعرّف اللاجئين بمسارات العمل ويوفر لهم بجانب خبرات اللغة مؤهلات أساسية.

وبحسب بيانات فيتر، لا يكمل بعض المشاركين هذا البرنامج، لكن في كثير من الحالات ينجح المشاركون في الحصول على تدريب مهني لدى فولكسفاجن أو شركات أخرى مملوكة لها، أو شركات أخرى تنخرط في شراكات محلية.