نشطاء يحتجون على زيارة القنصل البريطاني لنابلس

نابلس- "القدس" دوت كوم- عماد سعاده- احتج عشرات النشطاء الفلسطينيين، اليوم الخميس، على زيارة القنصل البريطاني العام "فيليب هول" لمدينة نابلس، محاولين منعه من الدخول لمبنى البلدية، لكن الشرطة الفلسطينية عملت على تأمين دخوله اليها.

واطلق المحتجون هتافات غاضبة من بينها "في القنصل لا ترحيب.. هذا صديق تل ابيب".

وقال أحد المحتجين: إن الهدف من الاحتجاج هو ايصال رسالة بأن بريطانيا هي المسؤولة عن نكبة شعبنا، وأن قنصلها العام غير مرحب به ما دامت مصرة على عدم الاعتراف بدولة فلسطين، وترفض الاعتذار عن وعد بلفور المشؤوم.

وأخذ ناشط آخر على القنصل البريطاني مشاركته في الاحتفال الذي سبق وأن إقامته الحكومة الاسرائيلية بمناسبة مئوية وعد بلفور، ما شكل استفزازاً للشعب الفلسطيني.

وسبق زيارة القنصل لبلدية نابلس زيارته للمحافظ اللواء ابراهيم رمضان واجتماعه به في مكتبه داخل البلدة القديمة، بحضور قائد منطقة نابلس العميد محمد سلامة.

ونشرت محافظة نابلس خبراً صحفياً مقتضباً، وصفت فيه الزيارة بأنها "بروتوكولية" وتم خلالها مناقشة الأوضاع العامة في المحافظة من كافة النواحي، وأنه جرى خلال اللقاء مناقشة الأوضاع العامة في المحافظة من النواحي كافة، خاصة موضوع الاقتحامات الإسرائيلية والاستيطان وإعتداءات المستوطنين المتكررة ضد المواطنين في المحافظة.