مركز التميّز في جامعة النجاح شريك بمشروع "نجاحها" لتمكين الشابات

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- شارك مركز التميّز في التعلم والتعليم، ممثلاً عن جامعة النجاح الوطنية، في مشروع (نجاحها) الذي تنفذه مؤسسة إنقاذ الطفل بالشراكة مع مركز العمل التنموي (معاً) وجمعية التنمية الزراعية (الإغاثة الزراعية)، ويهدف إلى تذليل العقبات المختلفة التي تواجه الشابات في طريقهن لتطوير مشاريع ريادية خاصة بهن.

وجاءت شراكة مركز التميّز من خلال تركيزه على برامج للريادة وتمكين الطالبات على إنشاء مشاريع تساعد في نمو السوق المحلي من خلال التركيز على قطاعات: تكنولوجيا المعلومات والطب والزراعة، وذلك بإدخال أفكار واختراعات جديدة في هذه القطاعات لتطويرها وإنشاء سوق جديدة لها.

وقام المركز بالتعاون مع الشركاء في المشروع بتنظيم مجموعة من الدورات التي استهدفت طالبات وخريجات من الجامعة في تخصصات الزراعة والهندسة وتكنولوجيا المعلومات، ليتم العمل على تدريبهن في مهارات وأساليب عملية لا يشملها الجانب النظري، ومن أهم هذه الدورات: تطوير وتصميم حدائق جديدة من خلال البرامج والطرق الحديثة مثل (ثري دي ماكس)، وتنسيق الزهور والنباتات وبيعها، وصناعة الأجبان والألبان، والزراعة القائمة على نظام الري الحديث.

وساهم المركز في تصميم المواد التدريبية للدورات والإشراف عليها، حيث قدّمها مدربون مختصون من الجامعة في كل مجال من المجالات المذكورة، ودراسة إيجاد طريقة لتمويل الأفكار والمشاريع المطروحة.

وأشرف على المشروع الأستاذ غسان الجمل، منسق المشروع من مركز معاً، والدكتور عبد الكريم دراغمة والدكتور عبد الرزاق النتشة، من مركز التميّز في التعلم والتعليم.

يُذكر أن مشروع (نجاحها) يقدّم العديد من الخدمات التي من شأنها أن تمكّن الفتيات الشابات في المجالات التقنية والمالية والتدريبية والتدريسية والتسويقية، إضافة إلى المجتمعية، حيث سيتم منح أكثر من 400 منحة تعليمية ومهنية لفتيات رياديات شابات، بالشراكة مع 10 جامعات فلسطينية -من ضمنها جامعة النجاح- وتدريب ما يزيد على 1500 شابة، بحيث يتم اختيار 110 أفكار ريادية لدعمها مالياً.