السفير البريطاني يغادر إيران بعد احتجازه لفترة وجيزة

طهران- "القدس" دوت كوم-(شينخوا)- ذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية (إرنا) اليوم (الأربعاء) أن السفير البريطاني لدى إيران غادر البلاد بإشعار مسبق.

وذكر التقرير "بناء على البروتوكولات الدبلوماسية، يستطيع السفراء والدبلوماسيون الذهاب إلى دولهم في إجازة أو لأي غرض آخر عن طريق تقديم بيان" للدولة بمهمتهم.

أضافت وكالة الأنباء "غادر السفير البريطاني روبرت ماكير إيران بإشعار مسبق وفقا للوائح."

وقال غلام حسين إسماعيلي المتحدث باسم القضاء الإيراني إن السفير البريطاني لدى طهران يجب أن يطرد من إيران "لمشاركته" في احتجاجات مناهضة للحكومة.

وقد ألقي مسؤولون إيرانيون القبض على روبرت ماكير يوم السبت، وسط احتجاجات مناهضة للحكومة خارج جامعة في طهران واحتجزوه لأكثر من ساعة. وأطلق سراحه في النهاية.