توقعات بانضمام "فيات" إلى "دايملر وبي إم دبليو" للسيارات ذاتية القيادة

ميونيخ-"القدس"دوت كوم-(د ب أ) - تزايدت فرص انضمام مجموعة صناعة السيارات الإيطالية الأمريكية فيات كرايسلر إلى شركة تطوير تكنولوجيا السيارات ذاتية القيادة التابعة لكل من دايملر وبي.إم.دبليو الألمانيتين لصناعة السيارات، في الوقت الذي تعمل فيه الشركتان على اختيار الشركات الموردة لمكونات السيارات ذاتية القيادة بنهاية العام الحالي.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن كلاوس فرولفيش مدير التطوير في بي.إم.دبليو قوله في مقابلة، إنه في حين تتردد شركات صناعة مكونات السيارات في ضخ استثمارات ضخمة لتطوير تكنولوجيا السيارات ذاتية القيادة بسبب الغموض التشريعي المحيط بمستقبل هذه التكنولوجيا، فإن العديد من شركات صناعة السيارات أعربت عن اهتمامها بالانضمام إلى تحالف دايملر وبي.إم.دبليو.

وأضاف أن بي.إم.دبليو تتعاون مع فيات كرايسلر في مجال تكنولوجيا القيادة الذاتية منذ 2017، مشيرا إلى احتمال أن ترغب المجموعة الإيطالية الأمريكية في الانضمام إلى مشروع مشترك يستهدف تطوير سيارة ذاتية القيادة قادرة على السير على الطرق السريعة بحلول 2024.

وقال فروليش على هامش معرض لاس فيجاس الدولي للأجهزة الإلكترونية إن "تكنولوجيا القيادة الذاتية مازالت تعاني من كعب أخيل (نقطة ضعف خطيرة) بسبب عدم وجود إطار تشريعي دولي لتنظيمها... الكل يعمل على تطويرها لكن لا أحد يعرف كيف ستكون القواعد المنظمة لها".

يذكر أن السيارات ذاتية القيادة يمكن أن تكون جزءا رئيسيا من التحول الحديث لصناعة السيارات في العالم، لكن تكاليف تطوير هذه التكنولوجيا مازالت معوقة.