مديرة عمليات الوكالة تزور مدرسة بنات شعفاط في المخيم

القدس –"القدس" دوت كوم- زكي أبو الحلاوة - افتتح اليوم الفصل الدراسي الثاني في مدارس الأونروا بالقدس الشرقية، وقد زارت مديرة عمليات الأونروا بالضفة الغربية السيدة غوين لويس مدرسة بنات شعفاط- في مخيم شعفاط ضمن سياسة الوكالة التأكيد على وجودها بالمدينة وتفنيد أية مزاعم حول إغلاق مدارسها ومؤسساتها العاملة بالقدس الشرقية.

وقالت مديرة عمليات الأونروا بالضفة الغربية غوين لويس:ان زيارتي لمدرسة بنات وذكور شعفاط بمخيم شعفاط، جاءت في اليوم الاول من الفصل الدراسي الثاني للمشاركة بهذا الحدث المهم. مضيفة ان زيارتي تزامنت مع اشاعات واخبار يتم تداولها حول خطط لاستبدال وكالة الغوث بمخيم شعفاط.

وتابعت تقول "جئت لتعزيز الثقة بوجود وكالة الغوث " الاونروا" ومواصلة عملها بالمخيم، والتأكيد على انها باقية لتقدم خدماتها للاجئين في مخيم شعفاط، من خلال مدارسها وخدماتها الاساسية بالمخيم."

وأشارت الى ان الوكالة استثمرت كثيرا بالمدارس في مخيم شعفاط، سواء بصيانة المدارس والعمل المشترك والتنسيق مع المجتمع المحلي وقالت لدينا حرص شديد على مدارس وكالة الغوث، وحريصين على تقديم خدمة التعليم في مخيم شعفاط.

كما لدينا اهتمام خاص بالتعليم في مدارس الأونروا، وخاصة في مخيم شعفاط.

ورافق مديرة عمليات الوكالة في زيارتها مدير منطقة القدس ثائر جالود، ومدير مكتب الوكالة بمخيم شعفاط فتحي صالح، واخصائيين تربويين من مكتب التعليم التابع للوكالة.