تقرير: قوة أميركية خاصة تتبعت موكب سليماني للتأكد من مقتله

رام الله-"القدس"دوت كوم- القدس دوت كوم- ترجمة خاصة - كشفت شبكة فوكس نيوز الأميركية، اليوم الأحد، أن قوة أميركية خاصة تتبعت قاسم سليماني قائد فيلق القدس بعد خروجه من مطار بغداد.

وبحسب التقرير الذي نشرته قناة 12 العبرية، فإن القوة الأميركية استمرت بطريقها قريبة من موكب سليماني لمسافة 800 متر، قبل أن تحلق طائرة بدون طيار في سماء الموكب الذي كان يضم عدة سيارات منها دفع رباعي بداخلها جنرالات إيرانيين، وتقوم بقصفهم.

وأشار التقرير إلى أن القوة فور العملية نزلت إلى الأرض، وأخمدت جزء من الحريق للكشف عن جثة سليماني والتأكد من مقتله، حيث عثر على هاتف محمول بحوزته وشنطة تحتوي على مجموعة من الملاحظات والكتب الشعرية.

ووفقًا للقناة، فإنها حصلت على صور من موقع التصفية بعد الاغتيال ولكنها تحفظت عليها لبشاعتها. حيث تظهر الجسد مقطوعًا.

وأشارت إلى أن مهمة القوة الخاصة كانت تقييم الضرر والتأكد من إصابة الهدف.

وكانت تقارير إعلامية أميركية ذكرت الليلة الماضية أن جهاز الموساد قدم معلومات استخبارية دقيقة عن تحركات سليماني لدى خروجه من دمشق إلى بغداد.