استقالة رئيس "إسكوم" الجنوب أفريقية للكهرباء بسبب عمليات قطع التيار

جوهانسبرج- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) ذكرت وكالة أنباء "بلومبرج" الأمريكية أن جابو مامبوزا، رئيس مجلس إدارة شركة الكهرباء الحكومية في جنوب أفريقيا "إسكوم هولدنجز"، قد استقال من منصبه، بعدما واصلت الشركة قطع التيار الكهربائي بالتناوب، بهدف تخفيف الأحمال، قبل ما هو متوقع في عام 2020.

وذكر بيان رئاسي في جنوب أفريقيا، اليوم السبت، أن مامبوزا تقدم باستقالته أمس الجمعة "وأعرب عن اعتذاره لعجز إسكوم" عن الوفاء بالالتزام الذي قطعته على نفسها أمام رئيس البلاد سيريل رامافوسا بعدم قطع التيار الكهربائي حتى يوم 13 من كانون ثان/يناير الجاري.

ونفذت الشركة أكبر عمليات لقطع الكهرباء من أجل تخفيف الأحمال في شهر كانون أول/ديسمبر الماضي، ثم تعهدت في اجتماع عقد في الحادي عشر من الشهر الماضي بعدم القيام بمزيد من عمليات قطع التيار خلال موسم العطلة التقليدية في البلاد. وكان مامبوزا يشغل حينذاك منصبي رئيس مجلس الإدارة والقائم بأعمال الرئيس التنفيذي في إسكوم.

وأوضحت الرئاسة في بيانها أن جنوب أفريقيا "ستعلن قريبا مجلس إدارة معدل لإسكوم، يضم مزيجا مناسبا من خبراء الكهرباء والهندسة والحوكمة".

ووفقا لما أوردته "بلومبرج"، فإن الشركة المتعثرة نتيجة ديونها الضخمة، والتي وصفتها مؤسسة "جولدن مان ساكس" المالية الأمريكية بأنها أكبر خطر يهدد اقتصاد جنوب أفريقيا، عرضت البلاد لدوامة ركود ثانية خلال سنوات قليلة بعد عمليات قطع التيار التي نفذتها في كانون أول/ديسمبر.

ومن المنتظر أن تسجل البلاد تباطؤا في معدل نمو إجمالي الناتج المحلي إلى 0.4 في المئة في عام 2019، وواحد في المئة في 2020، بحسب توقعات البنك الدولي.