اندلاع مواجهات في كفرقدوم وقمع المسيرة الأسبوعية

قلقيلية- "القدس" دوت كوم- مصطفى صبري- اندلعت مواجهات في قرية كفر قدوم شرق قلقيلية، بعد انطلاق المسيرة الاسبوعية، عقب انتهاء صلاة الجمعة في مسجد القرية.

وأطلق جنود الاحتلال المتواجدين في التلة القريبة من مكان المواجهات، قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المعدني والمطاطي صوب المشاركين بالمسيرة، ما أدى الى اختناقات جماعية للمواطنين داخل منازلهم القريبة من مكان المواجهات.

وذكر شهود عيان، أن جيش الاحتلال استولى على أسطح بعض المنازل لاطلاق القنابل من فوق أسطحها كما نصب الاحتلال كمائن بين اشجار الزيتون لاعتقال المشاركين.

يشار إلى أن اهالي قرية كفر قدوم يقومون بتنظيم المسيرة الاسبوعية منذ تسع سنوات لفتح المدخل المغلق منذ عام 2003، ويضطرون للالتفاف عبر طريق بعيد عن الشارع الرئيس بين قلقيلية ونابلس أكثر من 30كم، بينما لا يبعد المدخل سوى بضع مئات من الأمتار، ويشارك في المسيرة وفود من باقي المحافظات ومتضامنين أجانب وشخصيات سياسية وفصائلية .