عريقات: الدول الأوروبية "فشلت" في محاسبة إسرائيل على انتهاكاتها

رام الله- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، اليوم الخميس، إن الدول الأوروبية "فشلت" حتى الآن في اتخاذ أية خطوات ملموسة لمحاسبة إسرائيل على انتهاكاتها بحق الفلسطينيين.

جاء ذلك خلال لقاء دبلوماسي دعا إليه عريقات مع سفراء الاتحاد الأوروبي للاحتجاج على شروط التمويل الجديدة التي فرضها الاتحاد الأوروبي عل مؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني، وضمان إجراء الانتخابات، ونقاش آخر المستجدات على الساحة السياسية الدولية والداخلية.

وانتقد عريقات بحسب بيان صدر عنه اتخاذ الدول الأوروبية إجراءات المساءلة الوحيدة ضد الجانب الفلسطيني تحت مزاعم "التحريض" أو "دعم الإرهاب".

وأشار إلى أن ذلك يتم "في الوقت الذي لا يحاسب فيه الاتحاد الأوروبي المنظمات والشخصيات الداعمة للمستوطنات غير القانونية وأولئك الذي يدمرون حل الدولتين".

وقال إن المطلوب من الاتحاد الأوروبي اليوم هو الاعتراف بدولة فلسطين على حدود 1967 وعاصمتها القدس، وضمان إجراء الانتخابات التشريعي والرئاسية في فلسطين بما فيها القدس الشرقية، وإلغاء شروط التمويل التي فرضها على مؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني.

وشدد على تصميم القيادة الفلسطينية على إجراء الانتخابات التشريعي والرئاسية، وإلزام إسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، بعدم عرقلة إجرائها في القدس وغيرها من أرض فلسطين المحتلة.

وقال: "لن يصدر المرسوم الرئاسي قبل أن تتعهد إسرائيل بعدم عرقلة الانتخابات في القدس الشرقية"، مطالبا الدول الأوروبية بالضغط على إسرائيل وتقديم تعهد رسمي يفيد بإجراء الانتخابات.

وحث عريقات الاتحاد الأوروبي على دعم حل الدولتين من خلال الاعتراف بدولة فلسطين وتقوية مؤسساتها "بدلاً من فرض شروط تعجيزية على مؤسسات المجتمع المدني الفلسطينية وإضعافها".

واعتبر أن "البنود والإجراءات التقييدية (المفروضة على المنظمات الأهلي الفلسطينية) لا تتماشى مع التزام الاتحاد الأوروبي بحل الدولتين وإحلال السلام والاستقرار في المنطقة".

وأعرب عن رفضه تجريم النضال الوطني الفلسطيني وإدراج أسماء أحزاب سياسية في فلسطين وكأنها "مؤسسات إرهابية".

وتحدث مسؤولون في منظمات أهلية فلسطينية عن إبلاغهم بشروط تمويل جديدة من الاتحاد الأوروبي مؤخرا تحظر عليهم التعامل مع الأحزاب الفلسطينية المدرجة على قوائم "الإرهاب" والتدقيق في قوائم الشرائح المستفيدة من الخدمات.