تراجع الأسواق الآسيوية بعد القصف الإيراني للقوات الأمريكية في العراق

كانبرا- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) تراجعت أسواق الأسهم الآسيوية خلال تعاملات، اليوم الأربعاء، فيما تراجعت أسعار الأسهم الأمريكية في التعاملات الآجلة، بعد تصاعد التوتر في الشرق الأوسط على خلفية القصف الصاروخي الإيراني لقواعد عسكرية تضم قوات الأمريكية في العراق.

جاء القصف الإيراني للقواعد العسكرية ردا على اغتيال الولايات المتحدة للجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في قصف جوي استهدف سيارته في العاصمة العراقية بغداد فجر الجمعة الماضية.

وتراجع مؤشر إس أند بي/أيه.إس.إكس 200 للأسهم الأسترالية في تعاملات بورصة سيدني اليوم بمقدار 49.30 نقطة أي بنسبة 0.72% إلى 6777.10 نقطة بعد أن كان قد تراجع في وقت سابق من التعاملات إلى 6773 نقطة. وتراجع مؤشر "آول أوردينريز" الأوسع نطاقا بمقدار48.30 نقطة أي بنسبة 70% إلى 6895.30 نقطة. وكانت الأسهم الأسترالية قد أنهت تعاملات أمس على ارتفاع محلوظ.

وفي اليابان تراجعت الأسهم اليابانية بشدة، في حين واصل الين الياباني ارتفاعه باعتباره ملاذا استثماريا آمنا، في ظل المخاوف من تصاعد التوتر في الشرق الأوسط.

وتراجع مؤشر نيكي 225 القياسي للأسهم اليابانية في ختام التعاملات بمقدار 552.37 نقطة أي بنسبة 2.34% إلى 23023.35 نقطة، بعد أن كان قد تراجع إلى 22951.18 نقطة في وقت سابق من تعاملات اليوم. كانت الأسهم اليابانية قد ارتفعت في تعاملات أمس، بعد تراجعها الحاد في اليوم السابق.

كما تراجعت البورصة النيوزيلندية بأكثر من 1% في حين تراجعت بورصة كوريا الجنوبية وماليزيا بنحو 1% وتراجعت بورصات شنغهاي وسنغافورة وإندونيسيا وهونج كونج وتايوان.