كهرباء القدس تعتذر عن انقطاع التيار الكهربائي عن رام الله والبيرة

رام الله - "القدس" دوت كوم - أعلنت شركة كهرباء محافظة القدس عن اعتذارها الكامل من كافة المشتركين عن انقطاع التيار الكهربائي الخارج عن إرادة الشركة، وذلك بسبب عطل كهربائي أصاب محولين رئيسيين من الجانب الإسرائيلي " في محطة عطروت ١٦١ / ٣٣ ك.ف." واللذان يغذيان مناطق واسعة من محافظة رام الله والبيرة.

وأوضحت الشركة أن هذه الانقطاعات نجمت عن عطل فني أصاب محولين رئيسيين من الجانب الإسرائيلي " في محطة عطروت ١٦١ / ٣٣ ك، مشيرة أننا نتواصل مع كهرباء إسرائيل لإصلاح الأعطال في المحولات المتضررة كونهما يقعان ضمن صلاحيات شركة الكهرباء الإسرائيلية.

وأضافت الشركة أن الطواقم الفنية في الشركة تعمل ومنذ الأمس إلى تحويل الخطوط التي أصابها العطل إلى خطوط بديلة لتوفير طاقة وإعادة التيار الكهربائي للمشتركين، إلا أن الاحمال العالية ونقص الطاقة الكهربائية تسبب في طول انقطاع الكهرباء عن مناطق واسعة.

وبينت الشركة أننا منذ سنوات نعاني من نقص في الطاقة بسبب مماطلة الجانب الإسرائيلي تزويدنا بطاقة إضافية وهذا يؤدي الى زيادة احمال على المحولات الرئيسية ، وهذا ما تسبب با نقطاع التيار الكهربائي في مناطق متعددة.

وأشارت الشركة أن الطاقة الكهربائية المتوفرة لتزويد محافظة رام الله والبيرة باتت لا تكفي احتياجات المحافظة بسبب زيادة الأحمال على الشبكات، وبالتالي ستتعرض بعض المناطق في المحافظة للقطع الاضطراري في التيار الكهربائي حال استمرت الاحمال بالارتفاع، مشيرة أن طواقم الشركة تعمل في الميدان على مدار الساعة لخدمة المواطنين وتأمين التيار الكهربائي.

وناشدت الشركة المواطنين بضرورة تقنين استخدام الطاقة الكهربائية وترشيد الاستهلاك وخصوصاً في ساعات الذروة والتي تتمثل ما بين الساعة 11 صباحا وحتى الساعة 2 ظهرا وما بين الساعة 5 مساء وحتى الساعة 8 مساء، من أجل الحدّ من تكرار الانقطاعات والحفاظ على استقرار الأحمال على الشبكات، هذا إلى جانب اعتماد مصادر بديلة للكهرباء في التدفئة أو الاستخدامات اليومية لتقليل انقطاعات التيار الكهربائي، متمنية من المواطنين تفهم الوضع الحالي.