الرئيس سيوقد شعلة انطلاقة الثورة الفلسطينية الـ55 بالقرب من ضريح الشيهد ياسر عرفات

رام الله- "القدس" دوت كوم- أكد الناطق باسم المجلس الثوري لحركة فتح، اسامة القواسمي، اليوم السبت، أن الرئيس محمود عباس سيوقد الشعلة لفعاليات انطلاقة الثورة الـ55، ليلة الأول من كانون ثاني المقبل، بالقرب من ضريح الرئيس الراحل ياسر عرفات إيذاناً بانطلاق الفعاليات في كل ارجاء الوطن، على أن تنظم فعالية مركزية في غزة الأربعاء المقبل.

وحول افتتاح الدورة الثالثة للمجلس الاستشاري لحركة فتح غدا، قال القواسمي ان السيد الرئيس محمود عباس سيوجز اهم انجازات عام 2019 وما حققته الدبلوماسية الفلسطينية وابرزها قرار الجنائية الدولية بشأن التحقيق في الجرائم الاسرائيلية والقرار الاممي تمديد تفويض الاونروا كما ستبحث ملف الانتخابات وستسلط الضوء على جرائم الاحتلال المستمرة بحق شعبنا.

من جانب آخر، قال القواسمي: ان تصريحات وزير جيش الاحتلال نفتالي بينيت المتعلقة بقرار يقضي بتسجيل الاراضي المصنفة "ج" فيما تسمى وزارة القضاء الاسرائيلية هي تصريحات خطيرة تندرج في اطار الدعاية الانتخابية لحزبه ولحكومة اليمين المتطرف وتمرير صفقة القرن الصهيوامريكية وتعكس تخبطا لديها خاصة بعد قرار المحكمة الدولية الجنائية الاخير الشروع بالتحقيق في جرائم الاحتلال.

وشدد القواسمي على ان كافة الاجراءات الاحتلالية باطلة ولا تخلق حقا وانه سيتم التصدي لها في محكمة الجنايات الدولية ومن خلال تصعيد المقاومة الشعبية.